أخبار الموقع

تصاعد الاضطرابات بين عصابتين في مدينة أرهوس

هل أعجبك الموضوع !!

شهدت مدينة آرهوس ثاني أكبر المدن الدنماركية أعمال فوضى وشغب، بعد تصاعد الاضطرابات بين عصابتين في غرب المدينة. وتلقت الشرطة بلاغات عن الفوضى والاضطرابات في المنطقة، وخرجت إلى المنطقة واعتقلت خمسة أشخاص ينتسبون لعصابة Loyal to Familia في Bispehaven. وتم إلقاء القبض عليهم لجرائم مختلفة. وبعد مرور ساعة ونصف اعتقلت الشرطة 52 شخصاً في Brabrand.

ووصفت الشرطة عملية الاعتقال بالكبيرة.وقد تم اعتقال الأشخاص في انتهاكات مختلفة منها العصيان. ولم يعلق قائد الشرطة ما إذا كان هناك قتال بين أفراد العصابات. إلا أنهم صرحوا عن اضطرابات داخلية، وأن سكان المنطقة يستطيعون التجول بآمان في المنطقة. 
ولا تزال الشرطة متواجدة في المنطقة وبأعداد كبيرة.

 المصدر يولانس-بوستن

ليست هناك تعليقات