أخبار الموقع

شاب دنماركي يطعن لاجئ فلسطيني لاسباب عنصرية

هل أعجبك الموضوع !!


تعرض اللاجئ الفلسطيني، أشرف قاسم رشيد، أمس الخميس 29 حزيران، لعدّة طعنات بالسكين في رقبته ويده، وذلك أثناء خروجه من جامعته في إحدى مدن الدنمارك، على يد شاب عنصري دنماركي، وتمّ  نقل اللاجئ الفلسطيني إلى العناية الفائقة بالمستشفى لتلقي العلاج المناسب.

أحد أقارب أشرف قال:إنّ "أشرف تعدّى مرحلة الخطر، لكنه ما يزال في قسم الإنعاش، تحت التنويم من قبل المستشفى حفاظاً على سلامته، لأنّه مصاب بجرح  عميق في رقبته، وكاد أنّ يفارق الحياة".

يُذكر أنّه تمّ إلقاء القبض على المهاجم فور وقوع الحادثة، بعد أن أمسك به أصدقاء أشرف الدنماركيين، الذين كانوا معه أثناء الحادثة، وسرعان ما وصلت الشرطة إلى المكان وألقت القبض عليه.

ليست هناك تعليقات