أخبار الموقع

هارتموت هوب المجرم الألماني النازي يحكم عليه بالسجن لجرائمه في تشيلي

هل أعجبك الموضوع !!

هارتموت هوب النازي المجرم 

حكمت محكمة ألمانية اليوم الاثنين بالسجن لمدة خمس سنوات على هارتموت هوب الطبيب الذي فر من تشيلي بعد إدانته هناك بالتواطؤ في الاعتداء الجنسي على الأطفال في إحدى الطوائف ذات الاتجاهات النازية.

أيدت محكمة في غرب مدينة كريفيلد عقوبة كانت أقرتها جمهورية تشيلي بالسجن خمس سنوات ويوم واحد لهارتموت هوب ،
وهو مواطن ألماني في في السبعينات من عمره، لالانتهاكات سيئة السمعة التي ارتكبت في بلدة  Colonia Dignidad.
وذكرت وكالة انباء DPA ان الحكم لم يعتبر نهائياً خصوصا بعد أن قدم محاميه طلباً للاستئناف.
وكان هوب الذراع الأيمن لـ أدين بول شيفر وهو أحد من تم إدانتهم بالاعتداء الجنسي على الأطفال،
وهو جندي سابق في الفيرماخت الذي هرب إلى تشيلي وأسس في عام 1961 هذه البلدة حيث تم استعباد سكانها لأكثر من ثلاثة عقود.
كما تعاون شيفر مع ديكتاتورية أوغوستو بينوشيه، التي استخدمت الحكم المخابراتي للسيطرة على شعبها،
بتحويل البلدة التي تقع على بعد 350 كيلومترا جنوب العاصمة سانتياغو، كمكان للتعذيب و “اخفاء” خصومه.

وأشارت المحكمة الألمانية إلى أن هوب قد أدين في تشيلي في عام 2011 من الجرائم
بما في ذلك التواطؤ في الاعتداء الجنسي على 16 قاصرا،
ولكن هرب إلى ألمانيا قبل أن يتم فرض الحكم النهائي للمحكمة.
وطلب المدعون العامون فى كريفيلد فى العام الماضى من هوب تنفيذ عقوبة السجن فى بلاده الاصلية وفقا لطلب تشيلي ووافقت المحكمة الان على ذلك.
وقد استقبل المركز الاوروبي لحقوق الانسان والحقوق الدستورية هذا القرار ووصفه بانها خطوة اولى طال انتظارها
“في حل جرائم Colonia Dignidad وخصوصا الاغتصاب والاعتداء الجنسي على القاصرين.
وحذروا من ان هوب قد فر بالفعل من العدالة في جمهورية تشيلى من قبل وقالوا : ان السلطات “يجب ان تمنع الهروب المحتمل لهارتموت هوب”.
واعلنت المانيا العام الماضي انها رفعت السرية عن ملفاتها بخصوص هذه الطائفة واعترف وزير الخارجية آنذاك فرانك فالتر شتاينماير
بان الخدمة الدبلوماسية فشلت في وقف الانتهاكات.
ولم يظهر حجم الفظائع إلا بعد انتهاء نظام بينوشيه.

نهاية أدين بول شيفر

واجه شايفر في عام 1997 سلسلة من الدعاوى القضائية وهرب من شيلي. وقد ألقي القبض عليه في الأرجنتين في عام 2005
وأدين بعد ذلك في شيلي بسبب الاعتداء الجنسي على الأطفال وحيازة الأسلحة وانتهاكات حقوق الإنسان.
وتوفي في سجن تشيلي في عام 2010 عن عمر ناهز ال 88 بينما كان يقضي عقوبة بالسجن لمدة 20 عاما.

ليست هناك تعليقات