أخبار الموقع

قصة السجين الدنماركي الذي هرب من السجن متنكر بالنقاب الأسلامي

هل أعجبك الموضوع !!

كوبنهاغن (الدنمارك) حدث في الدنمارك انه تمكن سجين في الثلاثين من عمره يوم السبت  2 -10 - 2012من الهروب متنكرا بعباءة ونقاب، وقد اختفى منذ ذالك الوقت مع العلم أن الشرطة الدنماركية قد أرسلت أسمه وكافة المعلومات الى الانتربول الدولي والشرطة الأوربية 



تعود تفاصيل الحكاية الى أن السجين تمكن مساء السبت من الهروب من سجن نيبورغ بعد أن استبدل ملابسه بملابس إمرأة كانت ترتدي ملابس إسلامية قامت بزيارته بصحبة رجل، وبكل هدوء تمكن السجين من ترك السجن بدون أن يثير اي ضجة ودون ان يلاحظه احد
وقد تم تعميم أسمه على كل دول الاتحاد الاوربي بالاضافة الى أسم الرجل والمراة اللذان ساعداه على الهروب ايضا
يذكر ان استخدام المجرمين للبرقع ليس بظاهرة جديدة فقد تم الابلاغ من مختلف انحاء اوربا عن مخالفات قانونية تتم دون ان يلاحظها العامة


ليست هناك تعليقات