أخبار الموقع

الدنمارك تتهم السويد بالتصويت ضدها في الوكالة الأوروبية للأدوية

هل أعجبك الموضوع !!


 فشلت العاصمة السويدية في مسعاها لتكون المقر الجديد للوكالة الأوروبية للأدوية، بعد فوز مدينة أمستردام الهولندية بشرف الاستضافة خلفاً للعاصة البريطانية لندن والتي ستنتهي عضويتها في الاتحاد الأوروبي بعد البريكست.
وتنافست أمستردام مع كل من ستوكهولم وميلانو وكوبنهاغن في حين خرجت السويد خرجت من الدورة الأولى لعملية الاقتراع ثم لحقت بها الدانمارك في الدورة الثانية.
وعبر وزير الخارجية الدنماركي، انديش سامويلسون، عن استيائه من عدم تصويت السويد لصالح كوبنهاغن بعد خروج ستوكهولم من المنافسة قائلاً، إن هذا الأمر سيترك تداعياته على العلاقة بين الجارتين.
لكن وزيرة شؤون الاتحاد الأوروبي في الحكومة السويدية آن ليند لم توضح موقف السويد من عملية التصويت قائلة إن الاتفاقية بين الدول الأوروبية تقضي بعدم الإفصاح عن الأصوات التي تم الإدلاء بها.
ومن جهته طالب رئيس حزب الليبراليين يان بيوركلوند معرفة فيما إذا كانت السويد قد صوتت بالفعل ضد الملف الدنماركي وبالتالي تكون قد ارتكبت حسب وصفه خطأ على اعتبار أن استضافة كوبنهاغن للمقر سيعود بالنفع الاقتصادي على محافظة سكونه القريبة من الحدود الدنماركية على حد تعبيره.

ليست هناك تعليقات