أخبار الموقع

الأردن - الدنمارك تدرب أئمة لمكافحة التطرف الأسلامي

هل أعجبك الموضوع !!

تساءل النائب في البرلمان الأردني  نبيل الشيشاني عن استعانة وزارة الأوقاف بالدنمارك لتدريب وتأهيل الوعاظ لمواجهة الفكرة المتطرف.
وقال الشيشاني في سؤال وجهه لوزير الأوقاف وائل عربيات في جلسة مجلس النواب، الثلاثاء، " لا أعرف كيف نستعين بالدنمارك ونرسل الوعاظ لتدريبهم على الفكر المتطرف والدنمارك هي اصل التطرف ومعروفة بتطاولها على النبي محمد صلى الله عليه وسلم".
واعتبر الشيشاني أن الإجابات التي وصلت إليه من الوزير غير مقنعة، قبل أن يؤكد عربيات أن الوزارة اختطت هذه المنهج لتعزيز فكر التعايش ومحاورة الفكر المتطرف ولكن وزارة التنمية السياسية والشؤون البرلمانية هي من تقوم بالترتيب مع أي جهة بموجب اتفاقية مسبقة موقعة مع وزارة الأوقاف.

ولا يرى عربيات من وجهة نظره، أي اشكال في التعاون مع الآخر والحوار خصوصا أن " النبي محمد حاور المخالفين واتباع الديانات الأخرى"، مشددا على أن الوزارة لا تستعين على المسلمين وإنما تحاور وتدرس.

وأشار عربيات إلى أن الوزارة بدأت الآن نهجا جديدا لتدريب الوعاظ والأئمة على مواجهة المتطرفين، بأن يكون على الأغلب في جامعة العلوم الاسلامية ومركز الملك عبدالله الثاني لإعداد الدعاة.

ليست هناك تعليقات