أخبار الموقع

قبل ساعات من وفاته .. تعرف على وصية أمير الدنمارك

هل أعجبك الموضوع !!





أوصى أمير الدنمارك الراحل هنريك زوج ملكة الدنمارك بحرق جثمانه على الطريقة الهندية على أن  يتم بعثرة جزء من الجثمان فى بحر الدنمارك والجزء الآخر يحفظ بقصر  قلعة فريدنسبورج . 

وقد قامت الثلاثاء الماضي مراسم جنازة رسمية للأمير هنريك حضور الملكة مارجريت الثانية وأبناؤه ولى العهد الأمير فريدريدك والأمير يواخيم وأحفاده وعدد من المدعوين بالإضافة إلى صديقه الدنماركى المصري عنان الجلالى رئيس هلنان العالمية للفنادق .

وكان  القصر الملكي في الدنمارك، ذكر في بيان إن الأمير هنريك زوج الملكة مارجريت الثانية توفي يوم الثلاثاء  الماضى في قلعة فريدنسبورج عن عمر ناهز 83 عاما بعد رحلته الأخيرة إلى مصر ، حيث كان يقيم بمنتجع شرم الشيخ  . 

ورغم قصة الحب التى جمعت هنريك بمارجريت، إلا أن ذلك الدبلوماسى الفرنسى الأصل كان يحلم بأن يكون ملكا على عرش الدنمارك، ولم يعجبه أن يكون أميرا فى الظل أو زوجا للملكة فحسب ، فسمى بالأمير المتمرد وزاد من الجدل حوله فى حياته بأن أوصى ألا يدفن  بجوار زوجته الملكة. لكن القصر الملكى رفض تصريحات هنريك واعتبرها خرفا.

وولد هنريك أو الكونت هنري دو لابورد دو مونبيزا، بالقرب من مدينة بوردو (جنوب غرب فرنسا) في 11 يونيو 1934، وتنحدر أصوله من عائلة نبلاء فرنسا  والتقى الأميرة مارجريت العام 1965 وكانت وقتها وريثة للعرش ، عندما كان يعمل في السفارة الفرنسية في لندن.



ليست هناك تعليقات