أخبار الموقع

سنزيد من صعوبة الحصول على الجنسية الدنماركية ( أخر تصريحات وزيرة الهجرة الدنماركية )

هل أعجبك الموضوع !!


ترفض وزيرة الهجرة والاندماج الدنماركية بشكل مطلق تسهيل حصول الأطفال الذين ولدوا ونشأوا في الدنمارك على الجنسية الدنماركية. هذا ما صرحت به الوزيرة بعد اقتراح الحزب الليبرالي الاجتماعي ذلك في يوم المواطنة السنوي. على العكس من ذلك، يبدو أن لدى الوزيرة قواعد لتشديد قوانين المواطنة في جعبتها في طريقها لترى النور، إلا أن الوزيرة لم تحدد ماهية هذه التشديدات. وقالت في هذا الصدد: لا أستطيع التطرق إلى التشديدات الآن. لكن أستطيع القول، بالنسبة لي من المهم أن يشارك المرء في المجتمع، وأن يعيل نفسه، ويجتاز الاختبارات المطلوبة عندما يكون الأمر متعلقاً بمعرفة المجتمع الدنماركي. وأن يكون المرء متمرساً باللغة وبعيداً عن عالم الجريمة. وكان مورتن أوسترغارد، زعيم الحزب الليبرالي الاجتماعي قد استلهم اقتراحه بتسهيل الجنسية لمن ولدوا ونشأوا في الدنمارك بعد زياراته التي قام بها في الآونة الأخيرة للمناطق السكنية الضعيفة والتي تصفها الحكومة باسم "أحياء الغيتو". وقالت وزيرة الهجرة والاندماج رداً على الاقتراح: هذا كلام وخطاب الحزب الليبرالي الاجتماعي. أرى أن المواطنة أمر مميز للغاية، وهو أمر على المرء السعي وراءه. س: هل ستؤدي التشديدات التي في الطريق إلى زيادة صعوبة الحصول على الجنسية لهذه المجموعة؟ لا أريد التطرق إلى ما هو قادم قريباً في مبادرة الحكومة. سأكتفي بالقول إنه قريباً جداً سأتقدم بمبادرة تحمل معها تشديدات. يُشار إلى أن المتحدثة الرسمية باسم الحزب الديمقراطي الاجتماعي لشؤون المواطنة والتجنيس Astrid Krag عبرت عن رفض حزبها لاقتراح الحزب الليبرالي الاجتماعي في تصريح لها لوكالة الأنباء غيتساو.

المصدر: 
يولانس-بوستن/ غيتساو
راديو سوا دنمارك

ليست هناك تعليقات