أخبار الموقع

بدء الانتخابات العامة في جرينلاند وسط حلم الاستقلال التام عن الدنمارك

هل أعجبك الموضوع !!


توجه الناخبون في جرينلاند إلى مراكز الاقتراع، اليوم الثلاثاء، للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات العامة، بعد حملة انتخابية هيمنت عليها قضايا اقتصادية مثل سبل تمويل الرعاية الاجتماعية والتعليم، في ظل هدف تحقيق الاستقلال التام عن الدنمارك. 

وتتمتع الجزيرة بدرجة كبيرة من الحكم الذاتي كجزء من الدنمارك. ويحق لنحو 40 ألفا من إجمالي سكانها (57 ألف نسمة) الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات ويمثل صيد الروبيان (الجمبري) وأسماك الهلبوت دعائم أساسية للاقتصاد ، بالإضافة إلى معونة سنوية دنماركية قدرها 7ر3 مليار كرونة (7ر614 مليون دولار). 
وينافس على منصب رئيس الوزراء في هذه الانتخابات كل من رئيس الوزراء الحالي كيم كيلسن ،من حزب "سيوموت" الاشتراكي الديمقراطي وسارا أولسفيج من حزب "إنويت أتاكاتيجيت" يساري الميول. والحزبان هما جزء من الائتلاف الحاكم المنتهية ولايته ، ولكل منهما 11 مقعدا في البرلمان المكون من 31 مقعدا . 
وأظهر استطلاع رأي حديث أن حزب "إنويت أتاكاتيجيت" أفضل إلى حد ما لدى الناخبين. وعادة ، تمنح فرصة تشكيل الحكومة للحزب الحاصل على أكبر نسبة من الأصوات في انتخابات جرينلاند. وتخوض الانتخابات سبعة أحزاب. 
كانت جرينلاند قد حصلت عام 2009 على حكم ذاتي أكبر من الدنمارك ،التي تحتفظ مع ذلك بالمسئولية عن الشئون الخارجية والدفاع والسياسة النقدية.

ليست هناك تعليقات