أخبار الموقع

الدنمارك و السويد حرائق وأضرار بيئية

هل أعجبك الموضوع !!




دول اسكندينافيا... حرائق وأضرار بيئية موجة الحرائق التي اشتعلت في السويدتناولتها عدة محطات تلفزيونية بتقاريرمفصلة في منتصف يوليو الجاري، ولفت إلى أن الدولة الاسكندينافية طلبت النجدة من جيرانها ومن دول الاتحاد الأوروبي أيضاً لإخماد الحرائق التي كان من الصعب السيطرة عليها. ولفت التقرير إلى أن موجة الجفاف والارتفاع غير المسبوق في درجات الحرارة، وغياب تام للأمطار على مدار أسابيع، ساهمت في اتساع رقعة النيران. ونشب نحو 6 آلاف حريق في النرويج، ونحو 60 حريقاً كبيراً في السويد، إضافة إلى حراق في الدول الأخرى. يشار إلى تسجيل أعلى درجات الحرارة في الدنمارك في شهر يونيو/حزيران الماضي منذ عام 1874، في حين لم تشهد السويد الجفاف الذي سجلته الشهر الماضي منذ أكثر من 130 عاماً خصوصا في جنوبها. أما في النرويج، وفي منطقة "فينماركن" القريبة من الدائرة القطبية فثمة تغير "مرعب" بوصف الخبراء، إذ سجلت الحرارة نحو 30 درجة، وهي في أقصى حالاتها لم تزد عن 15 درجة صيفا. وفي اسكتلندا ارتفعت درجات الحرارة فوق 33 درجة مئوية. ووصلت في إيرلندا إلى 32 درجة في الأسبوع الماضي.

ليست هناك تعليقات