أخبار الموقع

تحدثت تقارير صحفية عن إلقاء القبض على جاسوس عربي “مزعوم” في دولة أوروبية.

هل أعجبك الموضوع !!


تحدثت تقارير صحفية عن إلقاء القبض على جاسوس عربي “مزعوم” في دولة أوروبية. وكان الادعاء العام في ألمانيا قد أعلن عن وضع مواطن ألماني قيد الحبس الاحتياطي لاتهامه بالتجسس لحساب الاستخبارات الأردنية. وأوضح الادعاء في مدينة كارلسروه أن الرجل (33 عاما) كان مكلفا بجمع معلومات عن مسجد في مدينة هيلدسهايم، معروف بأنه ملتقى لمتشددين. وقال موقع صحيفة “هانوفريشه ألغماينه تسايتونغ” إن المشتبه به يدعى “ألكسندر ب.”، الذي يعتقد أنه أرسل في عام 2016 إلى الجهة المكلفة معلومات عن العديد من الأشخاص الذين يعتزمون السفر إلى سوريا، أو المقيمين هناك بالفعل أو من يقاتلون أو ينوون المحاربة مع تنظيم “داعش” الإسلامي. ولم يكشف الادعاء العام عن المكان الذي ألقي فيه القبض على الرجل أمس الخميس. وقد مَثَل الرجل اليوم أمام قاضي تحقيقات، حيث صدر الأمر بإيداعه الحبس الاحتياطي.


 أما صحيفة “دير تاغ شبيغل” الألمانية ذكرت أن مصادر في الإدعاء ترجح أن ألكسندر ب. كان متعاونا مع الاستخبارات الألمانية والأردنية على حد سواء. لكن “الجاسوس المزعوم”، وفقا للصحيفة، ارتكب جرما بالتعاون مع جهة خارج ألمانيا، لتقديم معلومات عن مواطنين ألمان أو يعيشون في ألمانيا من دون علم السلطات. وأشارت الصحيفة إلى أن ألكسندر ركز في عملياته الاستخباراتية المزعومة على مراقبة زعيم إسلامي في ولاية ساكسونيا السفلى، يدعى أحمد عبد العزيز والملقب باسم “أبو ولاء”، والتي تعتقد السلطات الألمانية أنه كان على تواصل مع التونسي أنيس العمري، قائد الشاحنة التي داهمت سوق تجاري في ألمانيا في عيد الميلاد سبتمبر/أيلول 2017. وقالت “دويتشه فيله” إن الأردن ضمن التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش” الإرهابي، كما انتقلت طائرات تورنادو ألمانية من قاعدة أنجرليك بتركيا إلى قاعدة الأزرق بالأردن، حيث يدعم الجيش الألماني انطلاقا من قاعدة “الأزرق” الغارات الجوية لقوات التحالف الدولي لمكافحة تنظيم “داعش” بأربع طائرات استطلاع من طراز “تورنادو” وطائرة تزود بالوقود.


ليست هناك تعليقات