أخبار الدنماركالدنمارك بالعربي

رئيس وزراء الدنمارك دعا إلى انتخابات تشريعية في 5 حزيران


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

دعا رئيس الوزراء الدنماركي، لارس لوكه راسموسن الذي يحكم حاليا بدعم من حزب مناهض للهجرة الثلاثاء لإجراء انتخابات تشريعية في الخامس من حزيران، في وقت تتصدر المعارضة اليسارية استطلاعات الرأي. وقال رئيس الوزراء اليميني الوسطي أمام البرلمان “أريد أن استخدم كل قوتي وقدراتي وخبرتي لمواصلة قيادة الدنمارك. 





(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

أطلب من الدنماركيين إعادة انتخابي في الانتخابات التشريعية التي ستجري في الخامس من حزيران”. وأظهرت استطلاعات الرأي الأخيرة أن تكتل المعارضة اليساري بقيادة الاشتراكيين الديموقراطيين يحظى بدعم 54 بالمئة من المستطلعين، مقارنة بتأييد 46 بالمئة منهم لراسموسن وتكتل اليمين. وكان من المفروض أن يجري راسموسن انتخابات تشريعية بحلول 17 حزيران عندما تنقضي مدة ولايته التي تستمر لأربعة أعوام. ويتراجع اليمين في استطلاعات الرأي في وقت يسعى الدنماركيون للتغيير وفي ظل انخفاض مستوى التأييد لحزب الشعب الدنماركي اليميني المتشدد. وتبنّت معظم الأحزاب السياسية في السنوات الأخيرة خطه المناهض للهجرة بما في ذلك الاشتراكيين الديموقراطيين. ويتوقع مراقبون أنه في حال برز الاشتراكيون الديموقراطيون كأكبر حزب، فسيشكلون على الأرجح حكومة أقلية تتعاون مع التكتل اليميني في المسائل المرتبطة بالهجرة ومع اليسار في قضايا أخرى.


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: