الدنمارك بالعربي

حزب الشعب الدنماركي يرفض فكرة معالجة طلبات اللجوء خارج حدود أوروبا


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});





كتبت صحيفة بيغلنسكه تقول إن  دول أوروبية عدة تدعم فكرة إنشاء مراكز خارج أوروبا لمعالجة طلبات اللجوء. إلا أن حزب الشعب الدنماركي (يمين) لا يرى أن الفكرة صائبة.
وقال *أندريس * النائب في البرلمان الأوروبي عن حزب الشعب الدنماركي:

  • ستكون هذه المراكز نقاط جذب خالصة للهجرة إلى أوروبا.



ويرى *أندريس * أن المزيد سيتقدمون للحصول على اللجوء، على سبيل المثال في أفريقيا، لأن الأفارقة كانوا أول من عبروا البحر المتوسط للوصول إلى أوروبا.
ويخالف هذا اتجاه الحكومة الذي يقول *أندريس * إنه يهدف إلى تخفيض أعداد طالبي اللجوء في أوروبا لا زيادتها.
وتتصدر القضية اجتماع قادة دول الاتحاد الأوروبي في الأسبوع المقبل، وموضوع الهجرة على جدول أعمالها.
ويأتي هذا الاقتراح من المجلس الذي الأوروبي وهو محاولة لإيجاد حل للانقسامات الكبيرة داخل وبين دول الاتحاد حول كيفية التعامل مع المهاجرين.
وجاء في مسودة الاقتراح أن المراكز خارج أوروبا “ستعمل على تقديم تقييم سريع، ما إذا كان أصحاب الطلبات مهاجرون لأسباب اقتصادية، أو أنهم أشخاص بحاجة إلى حماية دولية. كما أن المراكز ستخفف من حوافز الانطلاق في رحلات خطيرة.”
ولم تجر العادة على تغيير صياغة نصوص الاقتراحات أثناء المفاوضات عليها.
وعلى العكس من حزب الشعب الدنماركي يدعم الحزب الديمقراطي الاجتماعي الاقتراح، ويرى الأخير أن المراكز “ستوقف عمليات الهجرة غير الشرعية”، وفقاً * أيبي * رئيس المجموعة البرلمانية للحزب في البرلمان الأوروبي.
وقال لصحيفة بيغلنسكه:

  • لكن من الواضح،  أنه بعد ذلك على كل بلد أن يقرر عدد طالبي اللجوء الذين سيستقبلهم. يجب أن يكون هذا قرار وطني. لا ينبغي على الاتحاد الأوروبي إجبار دول الأعضاء. وبهذا لن تتحول المراكز إلى مراكز جذب.





المصدر: يولانس-بوستن/ غيتساو


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى