الدنمارك بالعربي

أول فلسطيني يتولى منصب نائب رئيس مجلس بلدية في الدنمارك


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

عقدت الجمعيات الفلسطينية في مدينة أورهوس الدنماركية، العاصمة الثقافية وثاني أكبر وأهم المدن الدنماركية، اجتماع تقييم حول انتخابات مجلس بلدية المدينة، التي اجريت في 21 نوفمبر/ تشرين ثاني.

أكد الحضور منذ البداية قد تم وضع خطة للتحرك، استندت الى هدفين، في المرحلة الاولى كان الهدف العمل على تشجيع ابناء الجالية الفلسطينية على الادلاء بصوتهم، وهذا ظهر جليا في نتائج التصويت في القاعات المخصصة لها، في التجمعات السكنية التي تقطنها غالبية من اصول فلسطينية، اما في المرحلة الثانية فكان
الهدف حصول المحامي ربيع أزد أحمد على مقعد في المجلس البلدي، وقد تحقق ذلك وحصل على نسبة عالية من الاصوات (2628) صوت، مما ساهم في توليته منصب نائب رئيس المجلس البلدي ومستشار (رئيس) قسم الثقافة وخدمات المواطنين ورئاسة لجان اخرى.

بدوره ثمن المحامي ربيع أزد أحمد على الدور والجهد الذي تم بذله من قبل الجمعيات الفلسطينية، مشيراً الى انه لم يكن يسعى الى الحصول على مقعد في المجلس البلدي فقط، بل الى منصب ودور فاعل يستطيع من خلاله خدمة الجاليات العربية والاسلامية عامة والجالية الفلسطينية خاصة.

وفي الختام اكد الجميع على ضرورة استمرار التلاحم والتعاون والعمل المشترك، من اجل السعي الى تشكيل لوبي مؤثر، واتفق على اقامة حفل تكريم للمحامي ربيع أزد أحمد كذلك لابناء الجالية الفلسطينية.

يشار الى انه قد ترشح 13 مرشح من أصول فلسطينية وفاز 6 مرشحين.


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: