الدنمارك بالعربي

أمير الدنمارك هنريك يعاني من تدهور شديد في صحته


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});


اختصر ولي عهد الدنمارك رحلته إلى كوريا الجنوبية لتأييد وفد بلده في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية ليعود إلى الديار ويطمئن على صحة والده الأمير هنريك الذي تدهور وضعه الصحي، بحسب ما أعلن القصر الملكي الجمعة.
ويعاني الأمير هنريك زوج ملكة الدنمارك مارغريت الثانية البالغ من العمر 83 عاما والمصاب بالخرف، من التهاب رئوي.
وأوضح البيان أن “الوضع الصحي لصاحب السمو الأمير هنريك تدهور بشدة للأسف”، مشيرا إلى أن “ولي العهد الأمير فريدريك في طريقه إلى الدنمارك”.
وكان الأمير هنريك الفرنسي الأصلي قد عاد من رحلة استجمام في مصر في نهاية كانون الثاني/يناير ونقل إلى المستشفى لمعالجة التهاب رئوي.
وقد أعلن القصر الملكي الدنماركي في كانون الأول/ديسمبر أن الأمير يعاني من “الخرف”. ولم يكشف عن التشخيص الدقيق لمرضه، لكنه “يتسبب بتدهور في الوظائف الإدراكية”.
وكان هنري دو لابورد دو مونبيزا المولود بالقرب من مدينة بوردو (جنوب غرب فرنسا) في 11 حزيران/يونيو 1934، التقى زوجته العام 1965 عندما كان يعمل في السفارة الفرنسية في لندن. وبعد زواجه في حزيران/يونيو 1967 من وريثة العرش آنذاك مارغريت التي توجّت ملكة في كانون الثاني/يناير 1972، لم تأسر شخصيته المفعمة حيوية قلوب الدنماركيين الذين سخروا من اعلانه الانسحاب من الحياة العامة مطلع العام 2016.
وهو قد كشف العام الماضي أنه يرفض أن يوارى الثرى إلى جانب زوجته في المقبرة الملكية في كاتدرائية روسكيلده على جري العادة بالنسبة للأزواج الملكيين.
ولهنريك ومارغريت ولدان هما ولي العهد فريدريك (49 عاما) والأمير يواكيم (48 عاما)


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: