أخبار الشرق الاوسطالدنمارك بالعربي

شرطة الدنمارك تدمر غواصة مادسن المثيرة للجدل


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});



ذكرت شرطة الدنمارك اليوم السبت، أنه تم تدمير غواصة دنماركية، بناها أحد الهواة، كانت مسرحا لجريمة قتل الصحفية السويدية، كيم وول في عام 2017. وكانت المحكمة العليا بشرق الدنمارك قد أكدت في سبتمبر هذا العام عقوبة بالسجن مدى الحياة ضد المخترع، بيتر مادسن، الذي صمم الغواصة “يو.سي3. ناوتيلوس”. وقال بريان بيلينج من شرطة كوبنهاجن لصحيفة “إكسترا بلاديت” اليومية “لقد تم تقطيعها -الغواصة- وتدميرها في الموقع الموجودة فيه”. 




وكجزء من الحكم، أمرت المحكمة بتدمير الغواصة التي يبلغ طولها 18 مترا والتي تم تدشينها في عام 2008. وكانت آخر مرة شوهدت فيها الصحفية وول مساء العاشر من أغسطس 2017، على متن غواصة مادسن، لدى مغادرتها ميناء كوبنهاجن. وبعد ذلك، تم العثور عليها مقطوعة الرأس وكذلك على أجزاء أخرى من جسدها في خليج كوج، بالقرب من كوبنهاجن ونفى مادسن 47 عاما قتل الصحفية، لكنه اعترف بتقطيع جسدها وإلقائها في مياه البحر في أغسطس 2017. وقال لمحكمة أقل درجة إن وول توفيت جراء إصابتها بالاختناق على متن الغواصة. 


وكانت وول30 عاما تخطط لكتابة مقال حول مادسن وغواصته وتجاربه مع الصواريخ ومنافسته مع مجموعة أخرى من الباحثين في مجال الصواريخ الدنماركيين.


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: