التخطي إلى شريط الأدوات
أخبار الدنماركالدنمارك بالعربي

تراجع كبير في عدد المناصرين لحزب الشعب الدنماركي


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

بعض ناخبي حزب الشعب الدنماركي في 2015 سيدلون بأصواتهم لأحزاب أخرى في حال إجراء الانتخابات الآن، وفقاً لآخر تحليل لتقلب الناخبين.
الانتخابات البرلمانية تلوح في الأفق، وماهي إلا مسألة وقت قبل أن يتوجه الناخبون إلى صناديق الاقتراح مرة أخرى. هنا سيقوم بعض الناخبين بالإدلاء بأصواتهم لأحزاب مغايرة للأحزاب التي انتخبوها في انتخابات 2015.
و أظهر تحليل جديد لتقلبات الناخبين، أجراه البروفيسور ، Kasper Møller Hansen من جامعة كوبنهاغن لصالح مجلة Altinget أن حزب الشعب الدنماركي (يمين متطرف) على وجه الخصوص سيخسر الكثير من الناخبين.
وبحسب التحليل فقد الحزب منذ انتخابات 2015 ما مجموعه 96.807 ناخباً. وهؤلاء الناخبون الذين خسرهم الحزب سيصوتون إما لحزب البرجوازيين الجدد (يمين متطرف مناهض للأجانب) أو الحزب الديمقراطي الاجتماعي (يسار).
وقال البروفيسور هانسن لــ Altinget:

  • واجهت حزب الشعب الدنماركي تحديات كبيرة فيما يتعلق بقضايا صناديق التمويل الأوروبية Meld- og Feld، وفي الوقت نفسه تقريباً  ظهر حزب البرجوازيين الجدد على المشهد السياسي.
  • رأينا ذلك بوضوح جلي في الانتخابات المحلية الأخيرة، حيث حصل الحزب على نتائج أقل بكثير مما كان متوقعا بالنظر إلى التأييد الهائل الذي حصل عليه في الانتخابات البرلمانية.





المصدر: Avisen.dk
راديو سوا دانمارك


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: