الدنمارك بالعربي

احتدام حملة “أهلا بكم في جهنم” المناهضة لـ”G20″

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

“>اعتقلت شرطة هامبورغ بألمانيا اليوم 13 متظاهرا من مناهضي العولمة المستمرين لليوم الثالث في احتجاجاتهم وأعمال الشغب التي يرفقونها بنهب المتاجر ومهاجمة الشرطة رفضا لنهج الـ”20″.


وأكدت الشرطة الألمانية أن أعنف المواجهات مع المتظاهرين قد سجلت في حي شانتسينفيرتل، حيث رشق المتظاهرون الشرطة بالزجاجات الحارقة والمفرقعات ونهبوا متجرا كبيرا وعددا من المحال التجارية المحاذية.


وذكرت مصادر أمنية أن المحتجين ماضون في نصب الحواجز وقطع الطرقات في المدينة ومستمرون في إضرام النار في السيارات المركونة على جوانب الطرق التي تحولت إلى ساحات للمعارك بين رجال الأمن والمشاغبين.




وكان مناهضو العولمة قد نظموا أولى مسيراتهم تحت شعار “أهلا بكم في جهنم” وشارك فيها زهاء 12 ألف شخص، في الـ6 من يونيو عشية قمة مجموعة “العشرين” التي انطلقت في الـ7 من الشهر وستستمر حتى الـ8 منه.


ورغم الاضطرابات التي تعم هامبورغ، وحصيلة مواجهات يوم أمس التي تفيد بإصابة 111 شرطيا، تؤكد الشرطة الألمانية أنها تسيطر على الوضع، وتتعهد بضمان سلامة كافة الوفود المشاركة في القمة، فيما أهابت بالمواطنين تفادي التجوال في المناطق المضطربة حفاظا على سلامتهم.


وفي هذه الأثناء، ترجح مصادر إعلامية ألمانية مشاركة ما لا يقل عن 100 محتج في حملة “أهلا بكم في جهنم” حتى انقضاء قمة “العشرين”، حيث يستنفر 20 ألف شرطي معززين بالعربات المدرعة وخراطيم المياه وعبوات الغاز المسيل للدموع، للسهر على أمن ضيوف ألمانيا الكبار، وهيأوا السجون الاحترازية وجهزوا مخزنا سابقا في هامبورغ يستوعب ما لا يقل عن 400 شخص من المخربين الذين قد يقعوا في قبضة الشرطة.


المصدر: “إنترفاكس”


(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: