اخبار السويد

الشرطة السويدية تتدخل للحد من ظاهرة التزاحم في جنازات المسلمين

الدنمارك بالعربي ـأخبار السويد: اضطرت الشرطة السويدية للتدخل عدة مرات بعد ورود بلاغات حول حضور أعداد كبيرة من الضيوف إلى جنازات المسلمين في مالمو، ما دفع بإدارة المقبرة إلى نشر الحراس.

يقول مدير المقبرة سفين إريك بيرلمان أسبيكليف، “هدد ممثلو السلامة لدينا الناس بوقف الجنازات بسبب خطر العدوى.”

من المعلوم أن الحكومة السويدية حظرت في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني، التجمعات العامة التي تضم أكثر من ثمانية مشاركين. ومع ذلك، تم إجراء استثناءات للجنازات حيث يُسمح بحضور 20 ضيفًا.

لكن إدارة المقبرة في مالمو واجهت مشاكل مع المشاركين في جنازات المسلمين الذين لم يحترموا الحدود الموضوعة.

يقول سفين إريك بيرلمان أسبيكليف، “هذا ليس سهلا، لقد كان علينا الحصول على مساعدة من الشرطة في العديد من الحالات. إذ يتعامل الكثيرون مع هذه التوصيات بشكل جيد، لكن بعض الجماعات والمساجد على وجه الخصوص، وحتى بعض الأئمة، لا يأخذون ذلك بعين الاعتبار.”

فتلقت الشرطة السويدية بلاغًا يوم الثلاثاء حول جنازة حضر فيها نحو مئة شخص في المقبرة الشرقية. طلبت دورية وضابط خارجي التواصل مع ضيوف الجنازة، الذين استجابوا للمناشدة وغادروا المقبرة، وفقًا للمعلومات الواردة من الشرطة. كما تم التبليغ عن مخالفة لقانون النظام العام. بينما هدد ممثل السلامة في إدارة المقبرة بوقف أنشطة الجنازات إذا لم يتم اتباع قواعد مكافحة العدوى.

المصدر expressen

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى