تكنولوجيا

تقع منك كثيراً عندما تسير أو تركض؟ هذه الحلول البسيطة والمبتكرة ستمنع سماعات أذنك من السقوط

 

تعد سماعات الأذن وسيلة ملائمة للاستماع إلى الموسيقى أثناء المشي أو الركض أو ممارسة الرياضة أو عندما لا تريد إزعاج من حولك في الباص أو القطار. ومع ذلك، فهناك مشكلة لا يمكن تجاهلها مرتبطة بها، وهي انزلاقها المستمر من الأذنين وسقوطها.

بالطبع، حجم الأذن يلعب دوراً هاماً، وقد تحتاج إلى شراء سماعات أذن جديدة لتحقيق التوافق المناسب. ولكن قبل أن تستثمر في شراء زوج جديد من السماعات، هناك بعض الحيل التي يمكنك تجربتها لمنع سماعات الأذن التي لديك من السقوط.

إليك أسباب سقوط سماعات الأذن والحيل التي يمكن من خلالها أن تمنعها من السقوط.

5 أسباب لسقوط  سماعات الأذن

هناك عدة أسباب وراء سقوط سماعات الأذن من أذنيك، في الغالب قد يكون السبب شكل أذنيك أو تصميم سماعات الأذن نفسها، لذلك لخصنا لك فيما يلي الأسباب الخمسة الأكثر شيوعاً لسقوط سماعات الأذن:

1. تصميم أذنك الخارجي

صُممت آذاننا لتكون مختلفة من حيث الشكل والحجم، لذا فإن بعض آذاننا ليست مناسبة تماماً لالتقاط سماعات الأذن بإحكام بسبب حجمها الكبير أو فتحتها التي لا تتوافق مع شكل السماعات. وبالتالي قد يخلق هذا مشكلة في عدم الشعور بالراحة عند وضع سماعات الأذن أو حتى عدم القدرة على استخدامها على الإطلاق في بعض الحالات.

كما أن هناك ملحوظة هامة عليك معرفتها، تتكون الأذن البشرية من ثلاثة أجزاء: الجزء الداخلي والوسطى والخارجي الذي نستطيع رؤيته. ووفقاً للمكتبة الوطنية الأمريكية للطب، تعتبر القناة السمعية جزءاً من الأذن الخارجية، ومن ثم تُستخدم القناة السمعية أيضاً فعلياً لالتقاط المطاط أو رغوة سماعات الأذن.

2.  تصميم وحجم سماعات الأذن

يتم تصنيع سماعات الأذن من قبل جهات تصنيع وشركات مختلفة لها تصميمها الخاص وأحجامها التي تختلف من نمط إلى آخر، لذلك يفترضون أن كل نوع يمكن أن يأتي بحجم واحد يناسب جميع أنواع الأذنين، لكنهم يعرفون أن هذا ليس صحيحاً ولهذا السبب تحتوي بعض سماعات الأذن على أحجام مختلفة إضافية من أطراف المرفقات المصنوعة من السيليكون أو المطاط والتي تأتي في العلبة حتى يتمكن المستخدم من استخدام الحجم الأكثر راحة.

3. المسافة بين الأذن والفك

يقع المفصل الصدغي الفكي على كل جانب من جمجمتك، والذي يعمل كمفصل يتيح لك القيام بأشياء مثل التحدث والبلع والمضغ، كما ورد في موقع Healthline. تقع أذنيك خلف هذه المفاصل مباشرة، لذا فإن أي شيء يحرك فكك يمكن أن يغير شكل قناة أذنك مؤقتاً، وهذا يعتمد بشكل أساسي على المسافة بين أذنيك وفكك، وبالتالي قد يدفع سماعات الأذن أو المطاط فيها للخارج.

4. متلازمة نقص غضروف الأذن

بعض الناس يفتقرون إلى غضروف الأذن الذي من المفترض أن يحيط بسدادات الأذن، وهذا ما يُعرف عادة باسم متلازمة نقص غضروف الأذن، وفقاً لموقع The New York Times.

إذا كنت تعاني من هذا النوع من المتلازمة أو لا تستطيع دائماً ارتداء سماعات الأذن، يمكنك فحص أذنيك وشراء سماعات أذن خاصة مع دعم إضافي مثل الخطافات.

5. شمع الأذن داخل قناة الأذن

بعض الناس لديهم الكثير من الشمع داخل قناة الأذن ، ويرجع ذلك إلى استخدام أعواد قطنية لتنظيف آذانهم، ما يؤدي إلى دفع المزيد من الشمع نحو طبلة الأذن، ما يتسبب في أن تصبح القناة دهنية. وهذا ما يسبب سقوط سماعات الأذن في كثير من الأحيان.

بعض الحيل والطرق الفعالة لمنع سماعات الأذن من السقوط

1. علق سلك السماعات على أذنيك

 بدلاً من إدخال سماعات الأذن بحيث يتدلى السلك لأسفل مباشرة من قناة أذنك، أدخلها رأساً على عقب ولف السلك على الجزء الخلفي من أذنك. قد يبدو هذا غريباً في البداية إذا لم تكن معتاداً على ذلك، لكنه سيمنع السماعات من الانزلاق في كل مرة يتم فيها تحريك السلك أو سحبه قليلاً.

2. أدخل السماعات بإحكام في أذنيك

صممت سماعات الأذن لتناسب قناة أذنك بإحكام. إذا كان يبدو أن سماعات الأذن الخاصة بك لا تستقر بشكل مريح في أذنيك، فقد تحتاج ببساطة إلى إدخالها بعناية أكبر.

قم بمد شحمة الأذن برفق بيد واحدة لفتح قناة الأذن أثناء إدخال كل سماعة أذن، ثم حررها بحيث يشكل تجويف الأذن نفسه حول سماعة الأذن ويشكل ختماً محكماً، كما ورد في موقع Wired.

3. استخدم المرفقات التي تأتي مع سماعات الأذن

لا تتجاهل تلك القطعة الزائدة أو أطراف السيليكون المرفقة مع سماعات الأذن. جرب أحجاماً مختلفة لترى أيها أكثر راحة لك. من الممكن أيضاً أن تكون إحدى أذنيك أكبر قليلاً من الأخرى، وقد ترغب في استخدام حجمين مختلفين.

سقوط سماعات الأذن

4. اشتر الملحقات الخاصة بالسماعات

يمكنك شراء ملحقات لسماعات الأذن الموجودة لديك لتجعلها ملائمة أكثر. إنها طريقة رائعة لتحسين ملاءمة سماعات الأذن التي تأتي مجاناً مع جهازك مجاناً. أحد الخيارات الشائعة هو Yurbuds، وهي ملحقات مطاطية ناعمة تضفي مزيداً من الراحة على الأذن ويتم تصنيعها بأحجام مختلفة.

5. لا تنظف أذنيك بقطعة قطن

يمكن أن يتسبب تراكم شمع الأذن في جعل سماعات الأذن غير ملائمة ويؤدي لسقوطها. يمكن أن يتسبب استخدام الأعواد القطنية لإزالة شمع الأذن في دفع الشمع على طبلة الأذن، ما يتسبب في انسدادها وربما يؤدي إلى الشعور بعدم الراحة أثناء ارتداء سماعات الأذن. استشر الطبيب إذا كنت تعتقد أنك قد تكون مصاباً بانسداد شمع الأذن.

6. ارتدِ مدفأة الأذن

في الواقع، يعتبر هذا حلاً عملياً جداً، فإن استخدام أو ارتداء مدفئ الأذن فوق سماعات الأذن الخاصة بك سيمنع أسلاك سماعات الأذن من الانسحاب بسهولة وسقوطها خلال فصل الشتاء.

7. استخدم نمط سماعات أذن خلف الرقبة

ربما يكون هذا هو الحل الأفضل في حال كنت على وشك شراء سماعات أذن جديدة لروتين الجري اليومي، فهناك العديد من أنواع وأنماط سماعات الأذن التي تم تصميمها لاستخدامها في الركض والرياضة مثل نمط خلف الرقبة، وبعضها مصمم لتكون مثل ربطة الشعر التي توضع على رقبتك من الخلف.

وتم تصميم بعضها بحيث يكون لها حلقة قاعدة مخصصة تضعها حول عنقك متصلة عبر أسلاك بسماعات الأذن، لذلك لن يكون هناك ضغط على الحبال لسحب سماعات الأذن من أذنيك.

8. امسح السماعات بقطعة قماش 

تأكد من مسح أي زيت أو أوساخ على أطراف السماعات. يمكن أن يتسبب الزيت والأوساخ في انزلاق السماعات بسهولة. تأكد من تجفيف قطعة القماش قليلاً أولاً قبل مسح السماعات بها، إذا كان المنديل مبللاً جداً بالماء قد يسبب تلفاً للسماعات.

9. استخدم ملحقات السيليكون لسماعات Apple

في حالة استخدامك سماعات Apple وتعاني من سقوطها من أذنيك أثناء الركض، يمكنك استخدامها رأساً على عقب مثلما وضحنا أعلاه أو يمكنك شراء ملحق سيليكون خاص مصمم فقط لسماعات أذن Apple بسعر يتراوح من 10 إلى 15 دولاراً.

10. استخدم السماعات المزودة بخطافات للرياضة

إذا كنت تخطط لشراء زوج جديد من سماعات الأذن أو سماعات الرأس فقط من أجل الرياضة أو الركض، فعليك بالتأكيد البحث عن السماعات المصممة خصيصاً لهذا الغرض وهي نوع سماعات الأذن الرياضية.

تأتي سماعات الأذن الرياضية مزودة بخطافات مدمجة يمكن تثبيتها بشكل مريح للغاية على أذنيك عندما يتم لفّ خطافها حول الجزء الخلفي من أذنيك ويستخدمها الرياضيون في الغالب.

يعد استخدام سماعات الأذن المقاومة للماء للركض حلاً مثالياً لحل مشكلة سقوط سماعات الأذن خاصةً إذا كنت تستخدمه في التدريبات أو الركض في الهواء الطلق وفي البيئات الممطرة.

لماذا تعتبر سماعات الأذن المقاومة للماء حلاً جيداً؟ لأن بيئة الشتاء والطقس الممطر يتسبب في تشكل الرطوبة على سماعات الأذن، وبالتالي تؤدي إلى سقوط سماعات الأذن بسهولة.

11. استخدم سماعات الأذن المقاومة للماء

عند شراء زوج جديد من سماعات الأذن المقاومة للماء، يجب عليك التحقق من تصنيف الحماية الدولية (IP) على العبوة للتأكد من أنها معتمدة لمقاومة الماء، يجب أن ترى تصنيف IPX8 على الصندوق مما يعني أنه مناسب أيضاً للاستخدام أثناء السباحة.

12. استخدم سماعات أذن مقاومة للعرق

إذا كنت تمارس الركض أو التمرين في الطقس الحار وتتعرق كثيراً، لذا من الأفضل شراء سماعات مقاومة للعرق لأنها مصممة للعمل بشكل صحيح في مثل هذه الظروف.

13. اشتر سماعات أذن لاسلكية

في معظم الحالات، يكون السبب وراء سقوط سماعات الأذن هو أن أسلاكها يتم سحبها ما يتسبب في انزلاق السماعات، وأحياناً تعلق الأسلاك على الملابس أو أشياء أخرى.

لذلك قد يكون هذا شراء سماعات لا سلكية حلاً جيداً بالنسبة لك. قد تكون أغلى من سماعات الأذن العادية ولكنها تعتبر استثماراً جيداً إذا أردت أن تستخدمها على المدى الطويل.

14. اشترِ سماعات أذن مصممة للأذن الصغيرة إذا لزم الأمر

إذا جربت كل شيء وما زلت لا تستطيع منع سماعات الأذن من السقوط، فقد يكون لديك قناة أذن صغيرة. في هذه الحالة، قد ترغب في شراء سماعات أذن مصممة للآذان الأصغر حجماً.

من المرجح أن يكون لدى النساء آذان أصغر من الحجم المتوسط، ما قد يمنع سماعات الأذن من الدخول الكامل إلى قناة الأذن. هناك الكثير من سماعات الأذن في الأسواق التي تأتي مع ملحقات صغيرة جداً، وحتى العديد منها تم تمييزها على أنها للسيدات.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى