تكنولوجيا

ما الذي سيحصل بمجرّد موافقتك على سياسة الخصوصية الجديدة لواتساب؟ وما هي بدائل التطبيق؟

 

يبلغ عدد مستخدمي تطبيق واتساب حول العالم أكثر من 2 مليار مستخدم، لكن يبدو أن هذا الرقم بدأ بالانخفاض بعد فرض التطبيق سياسات خصوصية جديدة على المستخدمين في يناير/كانون الثاني 2021، تتضمن مشاركة بياناتهم مع فيسبوك الذي استحوذ على واتساب عام 2014. 

لذا إن ظهرت لك نافذة في واتساب تطلب منك الموافقة على تحديث سياسة الخصوصية، تريث قليلاً ولا “تبصم بالعشرة” للتطبيق. فالبيانات التي ستتم مشاركتها مع فيسبوك قد لا تُعجبك.:

سياسة الخصوصية الجديدة في واتساب

في السابق كانت أحد بنود سياسة الخصوصية في واتساب تنص على عدم مشاركة بياناتك مع التطبيقات الأخرى المملوكة لفيسبوك أو مع التطبيقات التابعة لجهات أخرى، لكن وفقاً للسياسة الجديدة لم يعُد ذلك متاحاً.

فبموافقتك على شروط الخصوصية الجديدة سيشارك واتساب جميع بياناتك مع فيسبوك بما في ذلك:

  • رقم هاتفك.
  • صورة حسابك الشخصية على واتساب.
  • المجموعات التي قمت بالانضمام إليها.
  • حالتك على واتساب.
  • عدد مرات استخدامك لتطبيق واتساب والميزات التي تستخدمها.
  • بيانات جهازك بما في ذلك نوع الجهاز الذي تستخدمه وشبكة الهاتف المحمول.
  • معلومات حول موقعك.
  • بياناتك المالية.
سياسة الخصوصية الجديدة في واتساب iStock
سياسة الخصوصية الجديدة في واتساب iStock

لماذا سيشارك واتساب تلك البيانات مع فيسبوك؟

وفقاً للتحديث الجديد في سياسة الخصوصية أضاف واتساب قسماً جديداً يسمى Transaction and Payments Data “بيانات المعاملات والمدفوعات”، إذ يضم هذا القسم البيانات المالية الخاصة بالمستخدمين.

ويكمن الهدف من جمع تلك البيانات في تحقيق إيرادات نقدية، عبر السماح للمعلنين بالتواصل مع زبائنهم عن طريق التطبيق، أو حتى بيع منتجاتهم مباشرة عبر المنصة، وهو ما بدأت الشبكة العمل به في الهند.

وطبعاً يشارك واتساب بياناتك مع عائلة فيسبوك كلها، بما في ذلك إنستغرام وفيسبوك ماسنجر.

لذا توقع في المستقبل أن تظهر لك المزيد من الإعلانات عن الأمور التي تناسب اهتماماتك أو ترغب بشرائها، لدرجة ستعتقد معها أن مارك زوكربيرغ يسكن دماغك!

هل سيقوم واتساب بمشاركة رسائلك مع  فيسبوك؟

لا. وفقاً لما ورد في موقع The Indian Express لن تغير سياسة الخصوصية الجديدة الطريقة التي يتعامل بها واتساب مع الدردشات الشخصية.

فوفقاً للموقع، فإن التحديث لن ينتهك خصوصية الرسائل المرسلة إلى العائلة أو الأصدقاء ولن تتم قراءتها من قبل طرف ثالث كما لن يتم تخزينها.

ماذا سيحدث إن لم أوافق على تلك الشروط؟

يمنحك التطبيق فرصة حتى 8 فبراير/شباط 2021 للموافقة على الشروط الجديدة المتعلقة بالخصوصية، وإذا لم تقبل بتلك الشروط سيقوم واتساب بكل بساطة بحذف حسابك اعتباراً من ذلك التاريخ.

سياسة الخصوصية الجديدة في واتساب iStock
سياسة الخصوصية الجديدة في واتساب iStock

ماذا يحدث إذا قمت بحذف حسابك؟

عند حذف حساب واتساب الخاص بك، يتم حذف رسائلك إلى جانب أي معلومات أخرى لم تعُد بحاجة إليها لتشغيل واتساب.

ومع ذلك، يجب على المستخدمين التأكد من عدم قيامهم بإلغاء تثبيت واتساب فحسب، بل يجب عليهم أيضاً حذف حساباتهم من التطبيق.  

يمكن القيام بذلك عن طريق الانتقال إلى الإعدادات، ثم الحساب ثم اختيار “حذف حسابي”.

مع العلم أن حذف حسابك لا يؤثر على المعلومات المتعلقة بك والتي يمتلكها المستخدمون الآخرون، مثل نسختهم من الرسائل التي أرسلتها إليهم.

ما هي البدائل عن واتساب؟

بدأ العديد من المستخدمين بالفعل بحذف حساباتهم على واتساب واستبداله بمنصات أخرى للمحادثة أشهرها تلغرام وسيغنال الذي تصدر قائمة التطبيقات الأكثر تحميلاً على متجري “آبل ستور” و”جوجل بلاي” في بلدان عدة حول العالم.

يقدم تطبيق سيغنال خدمة مجانية للمراسلة الآمنة النصية والصوتية والفيديو، ويتيح إمكانية اتصال الأفراد داخل المجموعات أيضاً، ويعتمد التطبيق على تقنية التشفير الكامل للرسائل بين مستخدميه، ويمكن استخدامه على أجهزة الموبايل إضافة إلى وجود نسخة منه على الحاسوب.

كما هو الحال في بقية تطبيقات التواصل، يتيح تطبيق سيغنال استخدام الصور الرمزية أو الوجوه الضاحكة “الإيموجي”، إضافة إلى الملصقات (الستيكرات).

كذلك الأمر بالنسبة إلى تطبيق تلغرام المستخدم بكثرة كذلك بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى